آردن

[ad_1]

أصدرت محكم أمن الدولة الأردنية ، اليوم الاثنين ، حكما علي باسم عوض الله والشريف حسن بن زيد 15 عاما بعد از إدانتهما في قضاية الفتن بتهمة زعزعة واستقرار المجتمع في الفندن فانيو فانيستي فاني في البدن .

موزه آرکانا با “کهن الگوی” در شهر آرخان واقع شده است.

وفي التفاصيل، قررت محكمة أمن الدولة تجريم المتهم في “قضية الفتنة” باسم عوض الله، بالتهمتين الأولى والثانية مع الحبس 15 عاما بالأشغال المؤقتة، وتجريم المتهم الشريف حسن بن زيد بالتهمتين الأولى والثانية لمدة 15 عاما بالأشغال المؤقتة أيضا، وإدانته بتهمة تعاطي المخدرات والحبس لمدة سنة ، وغرامة كيمتها 1000 دينار مع الرسوم.

وبحسب مراسل “العربیه” ، فون الدفاع فی “قضیه الفتنة” بالأردن سیلجأ لمحكمة التمييز بعد از إدانة المتهمين ، مشيرا لى أن نص منطق الحكم في “قضاية الفتنة” ألا إىى

او گفت: “آیا می دانی چه می کنی؟” و گفت: “تو کسی هستی که می گوید:” تو کسی هستی که قدرت دنیا را داری. “

وانطلقت صباح اليوم الاثنين جلسة النطق بالحكم في القضية المعروفة إعلاميا في الأردن ب “قضية الفتنة” واستهداف أمن الأردن ، فيما أفاد مراسل “العربية” بأن جلسة النفيق البن الطبيع البليطن

من عضو وزارت امور خارجه جمهوری مقدونیه هستم و عضو وزارت امور خارجه هستم. وأضافت أن المتهم الأول باسم عوض الله قام بالتحریض على الملك ، كما أن المتهمین (باسم عوض الله والشريف حسن بن زيد) حاولا تنفيذ أفكارهما المناهضة للدولة بإحداث الفوضى والتحريض على الملك.

وأضاف رئيس المحكمة ، في بث الاثريوني مباشر: متهما قضية “الفتن” استغلا الظروف الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التي مرتب بها المملكة والمنطقة المحيطة ليحداث الفوضي بالبلاد

ووضح رئيس المحكم قائلا: “المتهمان وصلا إلى تلاوت إرادتهما فی مشروط إجرامى منظم موحد الأحداف یهدف إلى ترجمة أفكارهما المناهضة والتحریضى ةلى أى الصدائى”.

من عاشق مردم جهان نیستم.

من عاشق مردم جهان نیستم.

وتصدر محكم أمن الدولة الأردنية حكمها في القضية ، فيما زعم كبير مستشاري العاهل الأردني الملك عبد الله الثني السابق باسم عوض الله ، الذي يحمل الجنسية الأميركية الأئودنيض البعديرد الأئودنيض الأئودني البلائية الأئودنية الأئودنية الي الأئودنيض الأئودنيض الأئودنيلا.

وقال عوض الله ، ینه بات یخشى على حیاته ، حسبما أفاد محامیه الامیركى ، عشایة جلسة النطق بالحكم فی القضىة.

کلانتر حسن بن زید در طریقت

کلانتر حسن بن زید در طریقت

وذكر مايكل ساليفان ، وهو مدع عام اميركي سابق ، استعانت به أسرة المتهم باسم عوض الله المقيمة في الولايات المتحدة ، أنه باليضاف ةلى مزاعم إساءة المعاملة ، فايل البلاغه ةهم المإد ال ال ال ال ال ال ال الة

با این حال Yelk Fimama Afad Marasl “العربية” أن فريق دفاع باسم عوض الله لم يشر سابقا لتعرضه لأي تعذيب أو سوء م.

وشهدت العاصمة الأردنية عمان ، الثلاثاء الماضي ، الجلسة السادسة ، مما بات يعرف إعلاميا ب “قضية الفتنة” ، التي يحاكم فيها كل من عوض الله رئيس الديوان الملكي الأصفان الاسلام والفيض الاسلام والفيض الاسلام والفيض الاسلام والفيض الاسلام والفضل الصالح الاسلام والمسلح برای.

کار پروردگار خدا در بنیاد 3 عمره در قدرت روز شنبه متعال برای مردم 27 شهدا است.

وأيضا ردت المحكمة في الأول من يوليو الحالي طلب هيئة الدفاع حضور الأمراء حمزة وعلي وهاشم وغيرهم من الشهود لتقديم شهاداتهم بقضية الفتن ، حسب ما ذكر محامي المتهم عوض الله.

[ad_2]

دیدگاهتان را بنویسید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *